شركة نـيـودريل لأعمال الجسات واختبارات التربة
اهلا وسهلا ومرحبا بك معنا فى
ملتقى ابحاث وميكانيكا التربة والاساسات
نحن سعداء بأختيارك ان تكون احد افاد المنتدى
م / سيد ابوليلة

شركة نـيـودريل لأعمال الجسات واختبارات التربة

ملتقى ميكانيكا التربة والاساسات
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
تأملات في عجائب خلق الله إذا رأيت الثعبان ينفث سمه فاسأله يا ثعبان من ذا الذي بالسموم حشاك واسأله كيف تعيش ياثعبان وتحيا وهذا السم يملأ فاك وأسأل النحل كيف تقاطر منها الشهد وقل للشهد يا شهد عجبا من حلاك ...واسأل اللبن المصفى يخرج من بين دم فرث وقل له يا لبن من ذا الذي صفاك ...وقل للبصير الذي كان يحفر حفرة بيده فهوى فيها من ذا الذي أهواك وقل الجنين الذي يعيش في بطن أمه معزولا من ذا الذي لتسعة أشهر كان يرعاك
شركة نيودريل لأعمال الجسات والخوازيق واختبارات التربة ( تثبيت طبقات التربة بالحقن - بازوميتر- نفاذية بالموقع - اختبارات الدمك - حفر ايرسات لعمل التأريض ) اعمالنا طبقا للمواصفات وبتقنية عالية01005747686

شاطر | 
 

 " جيولوجية الأراضي المصرية "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نيودريل
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


ذكر عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 13/04/2010

مُساهمةموضوع: " جيولوجية الأراضي المصرية "    الجمعة مارس 22, 2013 4:40 pm



" جيولوجية الأراضي المصرية "
العمود الجيولوجى للأراضى المصرية هو مصطلح يطلق على التتابع الكامل لكل الصخور التى فى الأراضى المصرية. والعمود الجيولوجى لن يمثل كل العمر الجيولوجى الذى تراكمت فيه الصخور، لأن هذه العمود سيتخلله على مستويات متفاوتة وخاصة فى السجل الرسوبى ثغرات ممثلة بعدم توافقات تقابل فترات توقف فى الترسيب نتجت عن نشاط الحركات والتلقصات التى انتابت القشرة الأرضية عبر تاريخها الجيولوجى.
ويتضح من التوزيع الجغرافي للتكوينات الجيولوجية في مصر ما يلي :-
1- تغطى صخور ما قبل الكمبرى (النيس والشست والجرانيت والديوريت والبالزلت) 9.12% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية، وهى تمثل صخور القاعدة التى أرسبت فوقها الصخور الرسوبية الأحداث منها عمرًا.
2- اختفاء الصخور التى تنتمى إلى العصور التالية: الكمبرى، الأردوفيشى، والسيلورى، والديفونى، والبرمى وهى من عصور الحقب الجيولوجى الأول، وعصر الباليوسين وهو من عصور الزمن الجيولوجى الثالث، ويدل هذا على أن سطح الأراضى المصرية أبان هذه العصور كان مكشوفًا ومعرضًا لهجوم عمليات التجوية والتعرية التى كانت من القوة بحيث أزالت تكوينات هذه العصور.
3- تغطى صخور العصر الكريتاسى (حجر رملى نوبى وحجر جيرى وصلصال، 41.22% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية. بينما تغطى صخور عصر الأيوسين أقل قليلاً من نصف المساحة التى تغطيها صخور الكريتاسى (20% من جملة مساحة مصر). وبذلك تبلغ جملة مساحة الأراضى المصرية التى تغطيها صخور كل من الكريتاسى والأيوسين 61.22% أى أقل قليلاً من ثلثى مساحة مصر. أم النسبة الباقية 38.7% فتنتمى إلى العصور الأخرى.

وتوجد صخور القاعدة فى المناطق التالية:
(1-1) القطاع الجنوبى من شبه جزيرة سيناء فيما بين خليجى العقبة والسويس وإلى الجنوب من دائرة عرض 29ْ شمالاً.
(1-2) سلاسل جبال البحر الأحمر التى تبدو على شكل مثلث تظهر قمته عند دائرة عرض 40َ 28ْ شمالاً، و مناطق متفرقة جنوب الصحراء الغربية.
(1-3) مناطق متفرقة من وادى النيل مثل منطقة خانق كلابشة ومنطقة الجندل الأول .

و تختفى صخور عصور الحقب الجيولوجى الأول من الأراضى المصرية فيما عدا صخور العصر الكربونى Carboniferous. ويعنى عدم ظهور صخور العصور الكمبرى والأردوفيشى والسيلورى والديفونى فوق الأراضى المصرية، إلى أنها أزيلت تمامًا بفعل عوامل التعرية التى استمرت فى تخفيض سطح الأراضى المصرية خلال هذه العصور .
أما صخور العصر الكربونى فهى تغطى 0.11% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية، وتتوزع على هذه الصخور فى المناطق التالية:
أ- غرب شبه جزيرة سيناء فى القطاع الأدنى من حوض وادى فيران، وتدل الدرسات الجيولوجية على أن هذه الصخور تمتد صوب الشمال حتى أم بجمة، حيث تختفى أسفل صخور العصر الكريتاسى التى تعلوها مباشرة والتى تتكون منها هضبة التيه.
ب- وادى عربة وشمال شرق هضبة الجلالة البحرية:
جـ- منطقة العوينات:
يتضح من التوزيع الجغرافى لصخور العصر الكربونى فى مصر، والتى تظهر فى مكانين متباعدين هما: شمال شرق مصر (غربى سيناء ووادى عربة)، وجنوب غرب مصر (منطقة العوينات)، وتتشابه صخور الكربونى فى المكانين السابقين مما يدل على غمر البحر الكربونى لمساحات كبيرة من الأراضى المصرية إلا أن عوامل التعرية قد أزالت رواسب الكربونى تاركة مساحات محددة فقط فى الأماكن السابقة الذكر.
و توجد صخور العصر الترياسى فى مساحة 50 كيلو متر مربع فقط. وأهم مناطق الترياسى فى مصر هى: شمال شرق سيناء فى جبل عرايف الناقة، وأسفل جبل المغارة، وفى خشم الجلالة على خليج السويس وتتألف صخور الترياسى من حجر رملى وصلصال وحجر جيرى.
أما صخور الجوراسى فيقتصر وجودها على مساحة 450 كيلو متر مربع، وأهم مناطق صخور الجوراسى فى مصر هى: جبل المغارة بسيناء، ومنطقة المنشرح الواقعة جنوبى شرقى جبل المغارة بحوالى 35 كيلو متر، وشمال شرق هضبة الجلالة البحرية وحوافها الجنوبية والشرقية . وتتألف هذه الصخور من الحجر الرملى، والصلصال، والحجر الجيرى.
تغطى صخور العصر الكريتاسى مساحة تقدر بنحو 41.22% من إجمالى الأراضى المصرية، وبذلك تعد هذه الصخور أكثر الصخور الرسوبية انتشارًا فى الأراضى المصرية.


وتتكون صخور العصر الكريتاسى فى مصر من مجموعتين رئيسيتين هما:
• مجموعة سفلى تتكون من الحجر الرملى النوبى يصل سمكها إلى نحو 500 مترًا، وتتوزع فى هضبة الجلف الكبير، ووادى النيل فيما بين الحدود المصرية السودانية وسهل كوم أمبو وهضبة العبابدة فى الصحراء الشرقية، والأجزاء الوسطى من شبه جزيرة سيناء وتتمثل الصخور الرملية النوبية فى مجموعة متعددة الألوان جيدة التصنيف من الرمال، وهى عبارة عن رواسب شاطئية لبحر متقدم من الشمال.
• مجموعة عليا تتكون من الحجر الجيرى، والصلصال، والطفل، وتحتوى على حفريات ، تتوزع فى القسم الأوسط من الصحراء الغربية فيما بين منخفض البحرية ومنخفض الخارجة، والصخور فى هذه المنطقة تمتد على هيئة نطاق شرقى غربى ويبلغ أقصى اتساع له فى الوسط، كما تظهر هذه الصخور أيضًا شرقى الخارجة، وفى الصحراء الشرقية شرقى ثنية قنا فيما بين جبال البحر الأحمر شرقًا ووادى النيل غربًا، وفيما بين هضبة المعارة شمالاً وهضبة العبابدة جنوبًا، كما توجد صخور الكريتاسى الأعلى فى هضبة التيه فى شبه جزيرة سيناء، والمنطقة المحصورة بين منخفضى الخارجة والداخلة .
وتظهر صخور عصر الباليوسين فى أقصى شرق سيناء، وعلى طول الحافتين الشرقية والغربية لمنخفض الفرافرة.
وتغطى صخور الأيوسين 20% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية وأهم مناطق توزيعها حول وادى النيل بين أسنا والقاهرة على هيئة هضاب ترفع بضع مئات من الأمتار فوق وادى النيل، وفى الصحراء الشرقية حيث تتمثل فى هضبة المعازة، وهضبة المقطم، وجبل عتاقة، كما أنها تؤلف هضبة التيه وجبل أم خشيب وهضبة القصيمة فى شبه جزيرة سيناء، والهضبة الوسطى من الصحراء الغربية وتتألف صخور الأيوسينى من الحجر الجيرى والمارل والصلصال.
ويمكن تقسيم صخور الأيوسين فى مصر إلى ثلاث وحدات رئيسية هى من أسفل إلى أعلى كما يلى:
أ- الوحدة الأولى:
تعرف هذه الوحدة باسم "حجر طيبة الجيرى"، وهى تتألف من حجر جيرى يحتوى على عقد صوانية Filnty ، وهى صخور واسعة الانتشار فى جنوب مصر وشبه جزيرة سيناء، وتشكل هذه الصخور معظم الحافتين الشرقية والغربية لمنخفضى الفرافرة. وتنتمى هذه الوحدة إلى الأيوسين الأسفل.


ب- الوحدة الثانية:
تعرف هذه الوحدة باسم "تكوين المقطم السفلى" Lower Moqattam” وهى عبارة عن حجر جيرى نوموليتى ناصع البياض يتداخل فيه طبقات من المارل والطفل. وتظهر هذه الوحدة بوضوح فى منطقة المنيا وهضبة العجمة بشبه جزيرة سيناء وتنتمى هذه الوحدة إلى الأيوسين الأوسط.
جـ- الوحدة الثالثة:
يطلق على هذه الوحدة اسم "تكون المعادى" أو تكوين المقطم العلوى Upper Moqattam وهى عبارة عن حجر جيرى رملى ذى لون بنى Brown Sandy Limeston ويمكن تميز هذه الوحدة بسهولة عن وحدة المقطم السفلى.
و تشكل صخور الأوليجوسين 1.5% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية، وتتوزع فى نطاقين رئيسيين هما: نطاق يمتد جنوب غرب القاهرة يمتد لمسافة تزيد عن 200 كم، والنطاق الثانى يمتد من القاهرة حتى السويس. وتتألف تكوينات الأوليجوسين من الرمال والحصى .
وتغطى صخور الميوسين 11% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية ، وتتمثل هذه الصخور فىهضبة الدفة (مرماريكا) فى شمال الصحراء الغربية ، وقسم الجيولوجيون صخور هضبة الدفة إلى وحدتى هما من أسفل إلى أعلى كما يلى:
أ- الوحدة السفلى وتعرف باسم تكوين مغرة Moghra Formation وهى عبارة عن رواسب من الرمل والطين تحتوى على متحجرات حيوانية من الأنواع النهرية والبحرية.
ب- الوحدة العليا وتعرف باسم مرماريكا الجيرى Marmarica Limestone ويتميز هذا الحجر بأنه متشابه ليثولوجيا فى كل مناطق توزيعه. وهو أكثر سمكًا فى الغرب ويقل تدريجيًا صوب الشرق بحيث لا يتعدى بضعة أمتار.
وتغطى تكوينات البليوسين حوالى 0.7% من إجمالى مساحة الأراضى ، وتوجد هذه التكوينات فى ثلاثة نطاقات رئيسية هى:
أ- منطقة وادى النطرون .
ب- ساحل خليج السويس والبحر الأحمر ووادى النيل حتى دائرة بنى سويف تقريبًا .
جـ- الرواسب النهرية التى ترسبت عند مصات الأودية الصحراوية وخاصة الصحراء الشرقية إلى الجنوب من بنى سويف وحتى آسنا تقريبًا.
وتغطى تكوينات البليستوسين حوالي 16% من إجمالى مساحة الأراضى المصرية، وهى ذات أصول متعددة وتتمثل فى:
أ.رواسب الوادى والدلتا، ومصاطب نهر النيل
ب-مصاطب الأودية الجافة.
جـ-الرواسب البحرية.
د- الكثبان الرملية.
هـ- رواسب الطوف والترافيرين.
و-الرواسب البحيرية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
" جيولوجية الأراضي المصرية "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شركة نـيـودريل لأعمال الجسات واختبارات التربة :: ابحاث ميكانيكا التربة والاساسات :: عـلـوم التربـــه-
انتقل الى: